مقالات عامة

أمير عسير وإدارة الأزمات مثال للقائد.

رغد عسيري 05-04-2020

 

سيف دائم في ملاحم ” الانجاز “

وضيف مستديم في مطامح ” الاعتزاز ” 

حفيد المؤسس وأمير مستنير بالنبل

 

إنه أمير منطقة عسير

صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز حفظه الله

 

الأمير “الانسان” الذي دخل قلوب أهالي عسير، القائد الملهم والقدوة الحسنة لشباب منطقة عسير

 

أمير بإنسانيته مبدع وفي إدارته أستاذ في دروسه 

وكل يوم يقدم درسًا عن قيم وأخلاق الإنسان السعودي أميرًا ومواطنًا، فهو ‏لا يعرف الحواجز؛ ولا البرتوكولات المعقدة؛ بل هو قريب من الجميع؛ ولهذا يحبه الجميع

 

في ازمة ” كورونا ” وقف على مستوى الخدمات المقدمة أثناء منع التجول وتعليق الدوام، واكد على الموازنة ما بين تنفيذ الأوامر الملكية والاجراءات الوقائية، وضمان استمرار العمل وتقديم الخدمات بالجودة العالية.

 

كرم المتميزين في ادارة هذه الازمة وقال ” جائحة كورونا ميدان فسيح يتجلى فيها الشعور بالمسؤولية، والجدية في العمل، والدقة في التنفيذ.

 

تابع ميدانياً الاجراءات الامنية في تنفيذ الأمر الكريم بمنع التجول، ووقف على أعمال غرفة العمليات الأمنية التابعة لمديرية شرطة منطقة عسير، وشدد على المحافظين ورؤساء المراكز بالنزول ميدانياً وتفقد كامل الاجراءات بشكل مستمر

 

شكراً. أمير الوفاء،

‏شكراً. أمير العطاء،

‏شكراً. أيها القائد المُلهم.


مشاركة المقالة