أخبار دولية

41 مليونا و486 ألفا إصابات كورونا حول العالم

بدر عون 23-10-2020 678 الوضع الليلي

أظهرت أحدث إحصائيات فيروس كورونا المستجد، أن 41 مليونا و486 ألفا و432 شخصا أصيبوا بالفيروس على مستوى العالم، حتى الخميس.

ووصل عدد حالات الوفاة جراء الإصابة بكورونا إلى مليون و136 ألفا و335 حالة وفاة, فيما بلغت عدد حالات الشفاء 30 مليونا و913 ألفا و521 متعافيا من الوباء العالمي.

أظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية الخميس ارتفاع عدد الإصابات الجديدة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا بأكثر من 10 آلاف حالة في يوم واحد للمرة الأولى.

وسجل المعهد 11287 حالة جديدة في تحديثه اليومي ليصل إجمالي الحالات إلى 392049، وكان قد سجل 7830 حالة جديدة في اليوم السابق.

وكشفت البيانات تسجيل 30 حالة وفاة جديدة مما يرفع العدد الإجمالي إلى 9905.

وأعلنت الأردن تسجيل 2648 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أكبر عدد يومي يرصده منذ بداية الجائحة.

وتواجه المملكة تفشيا كبيرا للفيروس في الآونة الأخيرة ارتفعت خلاله الإصابات 3 أمثال في الأسبوعين الماضيين فقط.

وزادت حالات الإصابة في الأردن الشهر الماضي عن معظم بلدان الشرق الأوسط في تراجع عن نجاح المملكة على مدى شهور في احتواء تفشي الفيروس. وهناك أيضا قفزة مقلقة في الوفيات اليومية التي يبلغ متوسطها الآن حوالي 30.

وقال رئيس الوزراء بشر الخصاونة إنه على الرغم من دخول البلاد “مرحلة صعبة” بعد انتقال العدوى محليا على نطاق واسع، فإنها لن تعاود فرض العزل العام على مستوى البلاد.

وأضاف الخصاونة في تصريحات صحفية “الإغلاقات الطويلة ستؤدي إلى زوال بعض القطاعات الاقتصادية”، مرددا مخاوف من أن العزل العام الصارم الذي يعطل مناحي الحياة اليومية من شأنه أن يشل الاقتصاد المعتمد على المساعدات.

وقالت السلطات إنه منذ بداية تفشي الوباء، سجل الأردن الذي يبلغ عدد سكانه حوالي 10 ملايين نسمة 43620 إصابة و443 حالة وفاة.

وأفاد الخصاونة بأن الحكومة اختارت العزل العام ليوم واحد، هو يوم الجمعة، حتى نهاية العام لكن حظر التجول الليلي سيُمدد ساعتين أخريين ليبدأ الساعة 11 مساء.

وستظل المدارس والأكاديميات والجامعات مغلقة بينما ستفتح المطاعم والمقاهي بضمانات صحية أكثر صرامة. وسيبقى الحظر الصارم على التجمعات الاجتماعية لأكثر من 20 شخصا من حفلات الزفاف إلى الجنازات.

وذكر وزير الصحة الأردني نذير عبيدات أن الحكومة تستعد لقفزة محتملة تتجاوز ثلاثة آلاف حالة في اليوم، مشيرا إلى أن السلطات ستبذل قصارى جهدها لمنع انهيار نظام الرعاية الصحية.

وقال إن الأردن لديه 1300 سرير في المستشفيات و700 سرير بوحدات العناية المركزة و600 وحدة للتنفس الصناعي وإن لديه القدرة على رفع هذه الأعداد، مضيفا أن هناك الآن 1078 مريضا يعالجون في المستشفيات.

وأصبحت إسبانيا أول دولة عضو في الاتحاد الأوروبي تتجاوز عتبة المليون إصابة بفيروس كورونا المستجد، في حين تتخذ السلطات في أنحاء البلد مزيدا من التدابير لاحتواء الموجة الثانية للوباء.

وأعلنت وزارة الصحة الإسبانية ليلا تسجيل 16973 إصابة في آخر 24 ساعة، ليرتفع الإجمالي إلى 1,0005,295 حالة منذ رصد أول إصابة في 31 يناير الماضي في جزيرة غوميرا في أرخبيل الكناري.

وبلغ إجمالي الوفيات 34366، عقب تسجيل 156 وفاة إضافية خلال 24 ساعة.

وإسبانيا التي يقطنها نحو 47 مليون نسمة هي سادس دولة في العالم تتخطى عتبة مليون إصابة، بعد الولايات المتحدة والهند والبرازيل وروسيا والأرجنتين وفق تعداد لوكالة الأنباء الفرنسية يستند إلى مصادر رسمية.

والوفيات الناتجة عن الموجة الوبائية الثانية في إسبانيا أقل من المسجلة خلال الموجة الأولى في مارس وأبريل 2020، حين تخطى عدد الوفيات اليومية 800. لكن تراجع في المقابل معدل أعمار المرضى.

قالت اللجنة الوطنية للصحة في الصين الخميس إن الصين سجلت 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ارتفاعا من 11 إصابة في اليوم السابق.

وأضافت اللجنة في بيان أن جميع الحالات الجديدة جاءت من الخارج.

وذكرت اللجنة أيضا أنها رصدت 25 حالة إصابة جديدة دون أعراض وذلك مقارنة مع 15 حالة مماثلة في اليوم السابق.

وبلغ العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة في البر الرئيسي حتى الآن 85729 حالة، بينما لا يزال عدد الوفيات دون تغيير عند 4634.

وأعلنت وزارة الصحة البرازيلية عن تسجيل 24818 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية فضلا عن 566 وفاة بسبب مرض كوفيد-19 الناجم عنه.

وسجلت البرازيل قرابة 5.3 مليون إصابة إجمالا منذ بدء تفشي الجائحة، في حين ارتفعت الحصيلة الرسمية للوفيات إلى 155403 حالات.


مشاركة الخبر