متأثراً بمضاعفات كورونا.. رحيل الفنان المصري أحمد خليل

 

تُوفي الممثل المصري أحمد خليل؛ الثلاثاء، عن عمر ناهز 80 عاماً، إثر صراع مع فيروس كورونا.

وأكد نقيب المهن التمثيلية المصرية، أشرف زكي؛ نبأ وفاة خليل، ونشر صورة للفنان الراحل على صفحته الرسمية في "إنستغرام".

وأرفق زكي الصورة بتعليق: "البقاء لله وداعا أيها العملاق".

وقال زكي في تصريح لصحيفة "المصري اليوم"، إنه سيتم تشييع الجنازة من مسجد الشرطة في مدينة الشيخ زايد بالقاهرة، عقب صلاة الظهر.

وكانت وسائل إعلام مصرية قد ذكرت أن حالة الفنان أحمد خليل تدهورت في الأيام الأخيرة، إثر إصابته بمرض "كوفيد-19" الذي يسببه فيروس كورونا؛ ما استدعى نقله إلى المستشفى.

وأحمد خليل؛ من مواليد محافظة الدقهلية عام 1941، وظهرت ميوله الفنية أثناء المدرسة؛ ليلتحق بعد ذلك بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتخرج فيه عام 1965.

وبعدما عُين معيداً بالمعهد التحق بمسرح الجيب، وشارك في 9 مسرحيات بدءاً من أدوار الكومبارس وصولاً إلى بطولة مثل مسرحيات (يا طالع الشجرة)، (ياسين وبهية)، و(حب تحت الحراسة).

وللفنان الراحل أعمال عديدة في السينما مثل (3 وجوه للحب)، و(زهور برية)، و(التلاقي).

وكان له نصيب من العمل الدرامي التلفزيوني ومن أبرزها مسلسل (هوانم جاردن سيتي) الذي منحه شهرة واسعة، و(حديث الصباح والمساء)، و(زمن عماد الدين)، بحسب موقع "سينما دوت كوم".

انتقل إلى أعلى