ممثلة أرجنتينية تكسر صمتها وتتحدث عن علاقتها بمارادونا

 

 

كسرت الممثلة الأرجنتينية أدريانا أجيرى صمتها ، وتحدثت عن علاقاتها مع أسطورة كرة القدم دييجو مارادونا،  وأكدت أنها الفتاة التى أثارت جدلا واسعا فى مسلسل "مارادونا ..حلم مبارك" حيث كان المشاهدين يبحثون عن الشخصية الحقيقية ، حسبما قالت صحيفة "اوليه " الأرجنتينية

وقالت أجيرى "بالفعل كان هناك علاقة مع مارادونا ولكن لم تكن بالطريقة التى تم عرضها فى المسلسل"، معربة عن سخطها "لم أكن فى صالة بوليينج ولم يكن يقبلنى فى النوادى، ولم أكن أعرف دييجو بهذه الطريقة".

ورفضت أجيرى التحدث عن أى علاقة تربطها بمارادونا وقالت "لن اتخدث عن العلاقة الحميمية لرجل غير موجود فى الوقت الحالى ، إذا كان لا يزال موجودا فكنت سأتحدث بشكل طبيعى أما الآن فلا".

وقالت أجيرى وهى غاضبة " أن اتحدث عن هذه القصة الآن يبدو لى أنه عدم احترام ، بعد سنوات عديدة آتى اليوم وأنا مضطرة للتحدث".

واختتمت أجيرى بالقول: "ربما كان لدى دييجو  عشرين مليون امرأة ، في ذلك الوقت ، قبل ذلك الوقت ، بعد ذلك الوقت ، أيًا كان. لكن إذا كانت علاقة مؤقتة ، فهي تنتمي إلى حياتي الخاصة. ما الذي يجعلنى مجبرة أن أتحدث عن الثمانينيات؟ عندما كنت امرأة عزباء وكان بإمكاني أن أجعل حياتي كما أردتها ".

وكان مسلسل "مارادونا.. حلم مبارك" الذى يسرد قصة حياة مارادونا، جدلا كبيرا بعد عرض  أول خمس حلقات، خاصة بعد ظهور شخصية "مونيكا بانج" أول عشيقة لمارادونا، عندما كان متزوجا من كلوديا فيلافينى، وهى المرأة التى لعبت دورها رومينا ريتشى.

انتقل إلى أعلى