"النورس الثقافي" يكرم مشاركي الموسوعة العربية "إضاءة 7"

الأحساء - جاسم العبود

احتفلت أسرة الموسوعة العربية "إضاءة 7" التابعة لمجموعة النورس الثقافي مساء السبت الماضي، بصدور الطبعة الأولى من الموسوعة في نسختها السابعة، وذلك في مقهى "تون" بمدينة الهفوف.

بدأ الحفل بكلمة ترحيبية لرئيس ومؤسس مجموعة النورس الثقافي الدكتور "عبدالله البطيان"، أعلن خلالها للراغبين والراغبات بالمشاركة في الإصدار الثامن من الموسوعة المبادرة بالتسجيل.

وبعدها تناول الأستاذ "مبارك المقهوي" فكرة "التعلم باللعب"، وكيف استطاع رفع معنويات الأطفال وإشباع رغباتهم من خلال اللعب، حتى يخرجوا كل ما لديهم من طاقات ومواهب.

وأضاف "المقهوي"، بأنه صمم لعبة، وبعد صناعتها في الصين، عمد إلى مكاتب تصميم العلب، وعمل خارطة الوصول لها، وخرج بنتائج إيجابية بعد تجربتها في المدرسة التي يعمل فيها.

تلاها "أحمد الغدير" - أول ناشط بيئي في الأحساء - تحدث عن فريق أغصان التطوعي، فقال: أنه أسس منصة الفريق وبدأ عمله عام 2015، وأفاد بأن فكرة النادي هي تنمية قطاع النظافة بشكل عام في المناطق السكنية والمأهولة وخارجها.

وقال أن رسالة الفريق هي: أن الشجرة أم للطبيعة، وأحد الركائز الأساسية لتوازن البيئة، وأول حملة أسسها الفريق هي "شجرة لكل منزل"، تبنتها المؤسسة العامة للري، كما شارك الفريق في مبادرة "فلنغرسها"، وفي حملة تشجير الحدائق البيضاء.

وبعدها بدأت فقرة تكريم فرسان وفارسات الموسوعة، وهم :
أبرار الرمل، أمل عبدالباقي، أحمد الأمير، أمير بوخمسين، أمينة الحريب، باسم الخميس، بتلاء بوخمسين، جعفر عمران بوحليقه، جنان الحماد، جواد الشيخ، جواهر النويصر، حسن الشوارب، حسن الغافلي، حسين الهديبي، حوراء المسيليم، خلود البحراني، راضي الطويل، زهراء البندر، عبدالله البطيان، عبدالله الجاسم، عبدالله العامر، عبدالله العباد، عبدالله الياسين، عبدالله اليوسف، عبدالله بوصقير، عبدالمحسن الضيف، عبداللطيف الوحيمد، عصام البقشي، عصام اليوسف، علي القريني، فاتن الصعيليك، لينة القاسم، مبارك المقهوي، محمد بوخضر، مضاوي القويضي، منى السلطان، نهاد الحساوي، نهاد المقيبل، هاجر السليم، ولاء الناصر.

وفي ختام الحفل تم إهداء نسخ الموسوعة للحضور موشحة بتوقيع الدكتور "البطيان"، ثم أخذت الصور التذكارية.

وعلى هامش الاحتفال التقت صحيفة "الحدث" برئيس ومؤسس مجموعة النورس الثقافي الدكتور "عبدالله البطيان"، وعن الموسوعة قال: أن تمتلك قدرة تمنحك سمو العمل متمثلًا في الموسوعة العربية إضاءة لتتحرك بخطوات ثابتة تزدهر مع كل نماء، آمن بها مبدعو الوطن حتى اكتسب ثقة الموثقون وأصبحت مسجلة في مكتبة الملك فهد الوطنية تحت هذا الاسم "موسوعة" لما تحمل من تراجم وسيّر أوصلتها وفق الأهداف المرصودة والرؤية المعدة والرسالة المقدمة خلال سبع إصدارات تم تكريم المشاركين فيها من فرسان وفارسات وقدر عددهم ٤٣ مبدعاً ومبدعة.

Responsive image
Responsive image
Responsive image
Responsive image
انتقل إلى أعلى