شكراً ياسمو أمير منطقة جازان

شكرا اولا سيدي الأمير  على جهودكم العظيمة التي تبذلونها لتنمية وتطوير منطقة جازان.. حتى غدت قبلة للسواح والمتنزهين وعاشقي الطبيعة الساحرة برا وجبلا وبحرا.

ثانيا :_شكرا لتوجيهاتكم الكريمة بإقامة الفعاليات والمهرجانات الاقتصادية والإجتماعية والترفيهية التي تسعد الناس والأهالي وتكون مصدر جذب للزوار والمتنزهين والمستثمرين.

ثالثا :_توجيه سموكم الصارم  بالتحقيق مع المتسببين في استعراضات حركية مستوردة لا علاقة لها بتراث الآباء والأجداد.. عدا انعدام حشمة العارضات حتى لو كان المقصد ترويحيا للجمهور والزوار.

ومحاسبة المتسببين في ذلك وللأسف لم يكن حضور واستعراض هذه الفرقة هو الأول في فعاليات ومهرجانات المنطقة للسنوات الأخيرة.

وقد كتبت عن ذلك أكثر من مرة وتمنيت على الجهة المعنية معالجة ذلك وتلاقي تكراره لأنه لا يتوافق وأهداف وبرامج  المهرجان ولا نسيج المنطقة الاجتماعي والتراثي.

إن أميرنا المحبوب الأمير محمد بن ناصر شخصية قيادية حازمة... وفي نفس الوقت يتقبل أي مقترحات أو دراسات أو ملاحظات على أي عمل بروح طيبة ويوجه حيالها بالمناسب.

خاصة ماينشر من مقترحات أو ملاحظات على أي قصور.. عبر وسائل الإعلام أو من أي مواطن حتى لوكان هذا الشخص خارج إطارالتخصص أو الإمارة... مما يشعر كل واحد منا أو الجميع أنه وسط اهتمام ورعاية سموه الكريم مباشرة في أي أمور ينشد بها صالح عام وبما أنني تشرفت بالخدمة تحت عناية وتوجيه سموه الكريم سنوات عده فأنا اقسم ان سمو الأمير حفظه الله  ما تضايق من التفاعل مع أي رأي مخالف لتوجه الإمارة أو فكر سموه الكريم.

بل يتعامل مع هذه الأمور بحكمة وتوازن وعقلية فذه  ولا  أي مقترح مهما كانت حدة أو انفعال كاتبه طالما أن سموه يرى أن الهدف من ذلك هو الصالح العام.

اقول شكرا ملايين من القلب ياسمو والدنا الأمير محمد بن ناصر لإهتمامك بكل مايطرح ويناقش من أجل الصالح العام فهذا تقدير في المقام الأول لجهود وعمل أبناءك الإعلاميون وحرصهم معكم على نجاح كل البرامج والفعاليات والمناشط العامة التي تقام برعاية سموكم الكريم في جميع أرجاء هذه المنطقة الجميلة

شكرا لسمو نائب أمير المنطقة الأمير محمد بن عبدالعزيز على جهوده المقدرة والمبذولة وهو عضد وسند لسمو أمير منطقتنا الغاليه ويسهران عملا وأداءا وانتاجية  لأداء واجب المسؤلية اتجاه جازان وأبناءها وخدمتهم وفقهم الله.

شكرا لموقع المسؤلية الإشرافية والتنفيذية بإمارة المنطقة الشخصية الفذة خلقا وأدءا  د. عبدالله الصقر ولمساته الإبداعية على كل فعاليات مهرجان شتاء جازان وحرصه على مزيد من التطوير والجودة على هذه الفعاليات بتوجيه ومتابعتة من سمو امير المنطقة وسمو نائبه.

شكرا مقدرا وعاليا اخي المشرف العام على الفعاليات ورئيس اللجنة التنفيذية د. إبراهيم ابوهادي صاحب الرؤية الإبداعية والتفكير خارج الصندوق وفريق عمله الإبداعي.

نعم انا متأكد أن افكاركم الخلاقة كانت واضحة على مختلف الفعاليات ومنها احترام قلب جازان النابض بشئ من الوفاء واقصد نقل الفعاليات التراثيه لداخل الأحياء القديمة التي هي أساس وجوهر وحياة جازان وان التجربة ستعزز بأفكار جديده في المناسبات القادمة وكان بودي أن لو اشتملت العروض والفقرات في هذه الأحياء التي تستهدف الأسرة والنساء والأطفال وكبار السن بشكل مباشر. عروضا تراثية مثل طريقة الصيد البحري للأسماك  بالشباك أو بالجلب مثلا وطريقة طحن الحبوب وخبزها مع البيع للحاضرين.

وطريقة المعايدات أو استقبال العائدين من الحج أو من رحلات البحر أو الغوص أو عن أو طريقة الخطبة والزواج بمراسمه الشعبية المصاحبة وكذلك العاب الساري والمداويم وألعاب شعبية عديدة .

مع إقامة بسطات البيع مؤقته للأكلات الشعبيه كالمطبق أو الزلابية أو الأسماك والهريسة والمرسة والحلويات.

وكذلك الملابس الشعبية التراثية والمصانف والفوط وغيرها.

وذلك من باب الحرص على احترام المحافظة على الهوية التراثية والشعبية بديلا لتلك الرقصات والاستعراضات الدخيلة على مجتمعنا.

وفقكم الله وأعانكم وتحياتنا للدور الفعال للجهات الأمنية والتنظيمية المشاركة في هذه الفعاليات الشتوية الجميلة داخل مدينة جازان وخارجها .

 

الكاتب / علي الجبيلي ✍🏻

انتقل إلى أعلى