"التعاون الإسلامي" تحذّر من التداعيات الخطيرة لمساعي إقدام إسرائيل على اقتحام رفح

تابعوا الحدث على الحدث

 

أدانت منظمة التعاون الإسلامي، بشدة، تصريحات رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بخصوص مواصلة العدوان العسكري ومخطط توسيعه إلى مدينة رفح جنوب قطاع غزة، التي تؤوي أكثر من 1.3 مليون من النازحين في ظروف قاسية.

وحذّرت المنظمة بشدة من أن استمرار وتوسيع العدوان العسكري الإسرائيلي؛ يأتي في إطار محاولات مرفوضة للتهجير القسري للشعب الفلسطيني من أرضه، محذرة من أن ذلك يأتي في إطار الإبادة الجماعية، وسيؤدي إلى كارثة إنسانية ومجازر جماعية.

وجددت المنظمة دعوتها للمجتمع الدولي -وخصوصًا مجلس الأمن الدولي- إلى تحمل مسؤولياته تجاه وقف العدوان الإسرائيلي بشكل فوري وشامل، وضمان إيصال المساعدات الإنسانية بشكل كافٍ وبدون شروط إلى قطاع غزة، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

انتقل إلى أعلى