قادة خبراء التقنية يناقشون التغلب على التحديات في «يوم هواوي»

عُقد يوم هواوي في السعودية 2021 بالرياض في 30 نوفمبر 2021 بمشاركة قادة الفكر في القطاع التقني وخبراء تقنية المعلومات والاتصالات والشركاء والاستشاريين في النظام الإيكولوجي، حيث تناول المشاركون في المؤتمر التجارب الرقمية وسبل تنفيذ التحول الرقمي. كما ناقش المشاركون بمن فيهم العملاء رفيعي المستوى والمسؤولون الحكوميون كيفية التغلب على التحديات التي تواجه الأعمال الأساسية واغتنام الفرص التي يوفرها الاقتصاد الرقمي والتعاون على بناء المجتمع الذكي في المملكة العربية السعودية.
وتبذل المملكة جهوداً كبيرة لتحقيق التحول الرقمي من خلال السياسات القوية التي تتبعها الحكومة. وأطلقت الدولة العديد من المبادرات والخطط الطموحة والتي تتماشى مع رؤية 2030 مثل الحكومة الذكية والحوسبة السحابية أولاً والطاقة المتجددة والثورة الصناعية الرابعة. وتسهم تقنية المعلومات والاتصالات في دعم هذه الجهود باعتبارها من العوامل الرئيسية لتمكين التحول الرقمي، حيث تؤدي تقنيات الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية والشبكات البصرية دوراً جوهرياً في تحقيق التحول الرقمي في المؤسسات الحكومية وقطاعات الطاقة والتعليم والرعاية الصحية.
وألقى إريك يانغ، الرئيس التنفيذي لشركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة" كلمة رئيسية في المؤتمر بعنوان "مواصلة الابتكار لدفع عجلة التحول الرقمي". وأكد يانغ في كلمته على التزام هواوي بدعم القطاعين العام والخاص في المملكة من خلال توفير التقنيات المبتكرة والتي تسهم في تمكين نماذج الأعمال الجديدة وتوفير أفضل التجارب للعملاء. وتسهم تقنيات هواوي مثل الجيل الخامس والحوسبة السحابية والطاقة الرقمية في تحقيق التحول الرقمي في مختلف القطاعات مثل الطاقة والخدمات المالية والقطاع العام وضمان أمن بياناتها وتعزيز التنمية الاقتصادية في جميع أنحاء المملكة.
وقال سعادة الدكتور أحمد حمدان الثنيان، وكيل الوزارة لوظائف المستقبل والريادة الرقمية في وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات بالمملكة: "يسعدنا أن تكون هواوي شريكاً على المدى الطويل لوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، إذ ساهمت الشركة في تنمية المواهب التقنية المحلية من خلال برنامج بذور من أجل المستقبل ومسابقة تقنية المعلومات والاتصالات السنوية وغيرها من المبادرات التي ساهمت في تشجيع الشباب السعوديين على العمل في المجال الرقمي والمساهمة في دفع عجلة التحول الرقمي في مختلف القطاعات". كما قدم سعادة الدكتور أحمد حمدان الثنيان الجوائز للفائزين الستة في التصفيات النهائية لمسابقة تقنية المعلومات والاتصالات في المملكة.
وباعتبارها من الشركات الرئيسية التي تسهم في تمكين التحول الرقمي بالمملكة من خلال الخدمات السحابية التي توفرها وابتكاراتها الرائدة في البنية التحتية الرقمية والتنمية منخفضة الكربون وبناء النظام الإيكولوجي للشركاء والمواهب، تسهم هواوي في تمكين العملاء الحكوميين والشركات من توفير الخدمات الرقمية والذكية بكفاءة أكبر. كما تسهم في الحد من التعقيدات الناجمة عن العمل اليدوي في إدارة الشبكات، مما يؤدي إلى تحقيق التعافي وتحسين العمل بشكل ذاتي وتمكين الشبكات المستقلة. ونظراً للدور الكبير الذي تؤديه التقنيات الرقمية في التنمية منخفضة الكربون، تبرز أهمية التكامل بين التقنيات الرقمية وإلكترونيات الطاقة وتوفير المعلومات وتدفق الطاقة في دفع عجلة التطور التقني في قطاع الطاقة من أجل بناء مستقبل نظيف ومزدهر.
ولا يمكن للمؤسسات تحقيق التحول الرقمي إذا لم تتوفر لديها المواهب الرقمية اللازمة. لذا، ينبغي تعزيز التعاون مع الجامعات والمؤسسات الحكومية على تنمية المواهب اللازمة في المستقبل. وتواصل أكاديمية هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات وبرنامج بذور من أجل المستقبل ومسابقة تقنية المعلومات والاتصالات إعداد المتخصصين في تقنية المعلومات والاتصالات ممن يتمتعون بالمهارات التي يحتاجها القطاع التقني.
وتلتزم هواوي بالتعاون مع شركائها وعملائها في المملكة العربية السعودية على بناء المملكة الذكية ودعم الجهود الحكومية وقطاع الطاقة والخدمات المالية لتوفير البنى التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات وتنفيذ الأعمال الرقمية الرائدة. وباعتبارنا شركة رائدة على المستوى العالمي في توفير حلول وخدمات تقنية المعلومات والاتصالات، نسهم في تحقيق التحول الرقمي بالمملكة من أجل تحقيق قيمة جديدة للقطاع التقني.

انتقل إلى أعلى