مايكروسوفت تختبر طرقًا جديدة لتحسين أداء "ويندوز 11"

 

كشفت تقارير صحفية عالمية عن بدء شركة "مايكروسوفت" الأمريكية اختبار طرق جديدة لتحسين أداء نظام تشغيلها الأحدث "ويندوز 11".

وتسعى مايكروسوفت من خلال تلك الطرق الجديدة، لتحسين أداء قائمة "ابدأ" في ويندوز 11، لتعرض المزيد من التطبيقات المثبتة، أو المزيد من التطبيقات والملفات الموصى بها، بحسب ما أورده موقع "إنغادجيت" التقني المتخصص.

وسيعيد ويندوز 11 أيضًا التاريخ والساعة إلى شريط المهام على شاشات عرض إضافية.

وسيسهل أيضًا إصدار ويندوز 11 الجديد، استخدام متصفح الويب "إيدج" أثناء استخدام قارئ الشاشة المدمج "ناريتور".

وستضيف مايكروسوفت أيضًا المزيد من الخيارات تنتقل من لوحة التحكم القديمة إلى تطبيق الإعدادات الأنظف.

ويتضمن ذلك إعدادات المشاركة المتقدمة، مثل اكتشاف الشبكة ومشاركة الملفات أو الطابعة.

وسترى أيضًا المزيد من التفاصيل حول الطابعات والماسحات الضوئية داخل تطبيق الإعدادات.

انتقل إلى أعلى