د. واصل كابلي في ذمة الله 

المدينة المنورة - فاطمة الجبيني

(يا أيتها النفس المطمئنة أرجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي) .

ينعي آل الكابلي عميدهم الشيخ الفاضل والمناضل في سبيل الله الدكتور واصف فاضل كابلي والذي وافته المنية اليوم ظهر الأربعاء ١٠ / جمادي الأولى الموافق ١٥ ديسمبر ٢٠٢١م .

اللهم ثبته بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة واجعل ما قدمه من أعمال خير في موازين حسناته 
واغفر له ذنبه وارفع اللهم درجته في العليين ونور له في قبره واجعله روضة من رياض الجنة وابعثه اللهم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا وألهم جميع آل كابلي وأقاربهم وأصهارهم الصبر والسلوان وإنا لله وانا اليه راجعون.

انتقل إلى أعلى