"بريكست" يحرم مطاعم بريطانية من "الميلك شايك" بسبب نقص الإمدادات

 


قالت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية إن سلسلة مطاعم شهيرة فى المملكة المتحدة أعلنت أنها تعاني من نقص الإمدادات ولم يعد لديها "الميلك شايك" أو مخفوق اللبن الذى تشتهر به، كما نفد لدى كل منافذها مخزون المشروبات المعبأة.

وأوضحت أن سلسلة المطاعم، -وهى عملاق الوجبات السريعة حول العالم ويضم 1250 مطعمًا فى البلاد- امتنعت عن تقديم المشروبات هذا الأسبوع ، لكنه أعلن أن الموظفين "يعملون بجد لإعادة هذه العناصر إلى القائمة في أقرب وقت ممكن".

وقال متحدث لصحيفة إندبندنت إنها سلسلة المطاعم "تواجه بعض مشكلات سلسلة التوريد".

وأوضحت صحيفة "ديلى ميل أن النقص في سائقي التوصيل أدى إلى تعطيل الإمدادات لمحلات السوبر ماركت والضيافة. كما تأثرت إمدادات الطعام والشراب الطازجة لحانات Beefeater ومنافذ Subway أمس.

يقول خبراء الصناعة إن نقص السائقين هو نتيجة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والوباء. وقال متحدث باسم Beefeater إن مشاكل سلسلة التوريد أدت إلى نقص في زجاجات البيرة والدجاج.

وبحسب ما ورد ، قامت منافذ Subway في لندن ونورفولك بوضع ملصقات حول نقص المكونات - لكن هذا لم تؤكده الشركة.

وكانت قالت صحيفة "ميل أون صنداى" البريطانية، أن النبيذ والعسل ربما يكونا فى طريقهما لأن يصبحا أرخص بعد أن أعلن المسئولون وجود "تقدم جيد" تم إحرازه فى الجهود المبذولة لتأمين صفقة تجارة حرة مع نيوزيلندا.

وأشارت الصحيفة إلى أن اتفاقية ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى ربما تؤدى إلى خفض أسعار النبيذ النيوزيلندى الشهير، والذى يواجه حاليًا تعريفة تصل إلى 20 بنسًا للزجاجة، ويمكن أيضًا خفض سعر التفاح وعسل مانوكا.

وقالت الصحيفة أنه تم استيراد أكثر من 42 مليون جنيه إسترلينى من الفاكهة و32 مليون جنيه إسترلينى من العسل العام الماضى، على الرغم من الرسوم الجمركية تصل إلى نسبة 8 فى المائة و16 فى المائة على التوالي.

قالت وزيرة التجارة ليز تروس: "كلانا معجب كبير بمنتجات بعضنا البعض عالية الجودة، لذلك يمكن أن يكون هذا دفعة كبيرة تسمح للمتسوقين البريطانيين بالاستمتاع بأسعار منخفضة وأن تكون الصادرات البريطانية أكثر تنافسية." وقالت الحكومة أن التعريفات المصاحبة يمكن أن تلغى كجزء من اتفاقية التجارة الحرة.

انتقل إلى أعلى