أول تعليق من الفنان "رامى صبرى" بعد وفاة شقيقه

ناشد المطرب رامى صبرى  الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية بوضع حد لبعض المواقع الإخبارية والصحفيين بعدم التدخل فى شؤون الحياة الشخصية للفنانين والشخصيات العامة وذلك بعد الأخبار التى تداولت حول أسباب وفاة شقيقه كريم صبرى.

وكتب رامى صبرى عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، فى أول تعليق له بعد وفاة شقيقه: "أولاً شكر الله سعيكم جميعاً كتر الف خيركم على المواساه و وقفكم جنبنا فى الوجع اللى شُفناه وفقدان أخويا الغالي كريم صبرى".

وأضاف: "ثانياً .. أنا بناشد سيادة / الرئيس عبدالفتاح السيسى باسم الإنسانية وبصفته أب لكل شاب مصرى وبناشد دولتنا المصرية العظيمة بقوانينها وأحكامها العادلة اللى بتحمينا من شر الكلمة الخبيثة والأذى النفسى وبطلُب من المجلس الأعلى للصحافة والإعلام ومجلس النواب إن يتم وضع حد للتجاوزات التى تقع علينا من كل من استباح الخوض فى حياتنا الشخصية ووضع قوانين أو تفعيلها إن كان هُناك قوانين أجهل بها وتوقيع عقوبات على كُل من يتجاوز ويتدخل فى أدق تفاصيل حياتنا الشخصية الخاصة كّمواطنين مصريين مثل أى أسرة مصرية لها الحق فى الحفاظ على خصوصياتها وعدم التعدي على خصوصياتها وأسرارها  بالشكل المُسىء المُتدنى والتشهير الغير قانونى الذى تعاملت بيه".

وتابع: "بعض المُنتديات والمواقع الإخبارية فى وفاة أخى كريم صبرى لم يرعوا حُرمة الميت ولا مشاعر أم وأب وتشهير غير مُبرر بسمعة أخى كريم وبالتابعية سمعة أسرتى الكريمة فى عز أوجاعنا ومصيبتنا بدل مُن الدعاء للمتوفى بالرحمة والمغفرة أصبحنا مادة إعلامية تم إستغلالنا بشكل غير أدامى لا دين ولا إنسانية تقبل ب اللى إحنا شُفناه.. زعلان جدا جدا من بعض الصحفيين والمواقع المفروض أنها محترمة اتصدمت فيهم للأسف!".

وأكد رامي صبري: “سوف يتم مُقاطعة و مُحاسبة كل موقع ومنتدى تجاوز بالباطِل دون وجه حق بالتشهير والخوض فى أعراض وإتهامات غير لائقة واثق فى نزاهة وعدالة القضاء المصرى”.

واختتم رامي صبري قائلا: "وأخيراً اتقوا الله فى مهنتكم وفى أقوالكم وأفعالكم الترند مش هينفكم يوم ما نختصمكم أمام الله فى اللى قولتوه على كريم الله يرحمه كان أولى تدعوله وأذكروا محاسِن موتاكم يا مؤمنين".

انتقل إلى أعلى