مؤسسة رعاية الفتيات بالاحساء تفعل اليوم العالمي للمراة 2020

يحتفي العالم بالمراة في الثامن من مارس في كل عام بيومها العالمي ،كمناسبة فخر واعتزاز بالمرأة وبدورها المهم والرائع في المجتمع ،فالام مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق.

من هذا المنطلق فعلت وحدة البرامج والانشطة اليوم العالمي بالمراة بتوزيعها هدايا شموع تذكارية وشوكولاتة على جميع الموظفات والنزيلات وحارسات الامن والعاملات ،تنفيذ كوثر العبدالله و فوزية الصالحي .

وقد تحدثت العبدالله  انه في يوم المراة العالمي يطيب لنا ان نشيد بموقف كل امراة صنعت جيلا وكونت مجتمعا وساهمت في اثراء فكر وبناء حضارة .

واضافت الكوثر حقيقة جميعنا نؤمن بها وهي أنه لا يوجد للمرأة يوم عالمي وإنما يوجد للعالم 

امرأة تدير تكوينه العاطفي وتبني مستقبله الشامخ بروح العطاء والنجابة 

فألف شكر لكل سيدة لم يرهقها المرض ولم تعقها عثرات الزمن ولم يباغتها الخوف حين حكمت بيتها وكانت الملكة فيه والقائمة على تدييره ورعايته 

وهنيئاً لكل سيدة أنجزت في حياتها أعمالاً خدمت الإنسانية ونسجت تاريخاً مشرفاً تحكي عنه الأجيال ويفخر به الرجال 

ولا يغيب عنا أن نعلن فخرنا واعتزازنا بما توليه حكومتنا الرشيدة من اهتمام وتمكين ساهم في ريادة نسائنا وارتقائهن إلى مناصب القيادة والرفعة بعد الثقة الكبيرة بهن والتوجيه الصائب لمساراتهن التي أبدعن فيها .

من جانب اخر كان قد  سبقتهن  بهذه البادرة الجميلة العنود الجري مسؤولة متابعة الاداء بالمؤسسة بتوزيع باقات من الوان  الورود التعبيرية والشوكولاتة على الموظفات  حبا وتفاعلا وانتماءا .

واشادت المديرة باعجابها لهذا التفاعل و ذكرت انه بودنا في  هذا اليوم تفعيل اليوم العالمي للمرآة بحفل يليق بمقامكم الرائع. ولكن للظروف وسعيا للتوجيهات بعدم التجمعات للظروف الراهنة. قدمنا بما وسعنا موفقات لكل خير.

  

انتقل إلى أعلى