القدم السكرية.. الخطر الذي يلاحق مرضى السكري

 

القدم السكري هي مجموعة من التغيرات المرضية المؤثرة في الأطراف السفلية، والتي تنتج عادةً عن المضاعفات التي يسببها مرض السكري، مثل اعتلال الأعصاب الطرفية، وتلف الأوعية الدموية، وفقدان الإحساس بالقدمين.

يسبب ارتفاع سكر الدم وعدم السيطرة على مرض السكري لفترات طويلة حدوث تلف في الأعصاب الموجودة في القدمين وضعف في تدفق الدم، مما يسبب خدراً وتنميلاً في القدمين، وعدم شعور المريض في حال إصابته بجرح أو إصابة في القدم، وبالتالي زيادة خطر إصابة قدم مريض السكري بالعدوى، والالتهابات، والتقرحات، ومضاعفات شديدة قد تؤدي إلى بتر القدم السكرية في حال عدم علاجها بشكل مبكر.

الأسباب الرئيسة:

يعتبر المسبب الأول للقدم السكري هو الارتفاع المزمن لمستوى السكر في الدم، مما يؤدي إلى مشكلات في الأطراف، وخاصة القدمين، ومضاعفات أخرى تؤدي في النهاية إلى الإصابة بالقدم السكري.

 

ومن مضاعفات السكري التي تعد أسباباً رئيسية للقدم السكري اعتلال الأعصاب السكري، أمراض الأوعية الدموية الطرفية، ضعف المناعة.

8 تأثيرات على القدمين:

فقدان الإحساس في القدمين: عند إصابة قدم المريض لن يستطيع معرفة ذلك.
تشوه القدم: بسبب اعتلال الأعصاب السكري.
تغيرات في الجلد: بسبب تلف الأعصاب المسؤولة عن ترطيب القدم.
مسمار القدم: بسبب الضغط الشديد على القدم.
تقرحات القدم: بسبب عدم التئام الجروح أو إصابتها بالعدوى.
البتر : بسبب فقدان الإحساس وضعف الدورة الدموية.
ضعف الدورة الدموية: بسبب داء السكري يعمل على تضييق وزيادة سمك الأوعية الدموية.
الغرغرينا: بسبب عدم وصول الدم بشكل كامل إلى الخلايا أو الإصابة بعدوى شديدة.

انتقل إلى أعلى