تصنيف “CDC” الأمريكي يضع المملكة في المركز الأول المنخفض لانتشار كورونا

 

أسفرت جهود المملكة في مكافحة خطر انتشار فيروس كورونا عن تقدم كبير في هذا الإطار، وضع المملكة ضمن الدول الخليجية والعالمية المميزة في العلاج من الفيروس والحد من انتشاره.

وأصدرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها CDC، الاثنين الماضي، تحديثًا لتوصيات السفر في ظل استمرار انتشار فيروس “كوفيد-19”.

وعدّلت الوكالة، في الآونة الأخيرة، نظام التصنيف الخاص بها لتقييم مخاطر تفشي “كوفيد-19” بالنسبة للمسافرين.

وقسّمت الدول العربية إلى ثلاثة أقسام؛ ضم القسم الأول “المنخفض” لخطر انتشار فيروس كورونا: المملكة العربية السعودية، والأردن، والمغرب، وليبيا، وموريتانيا، وجزر القمر، وجيبوتي.

وأضافت الوكالة لبنان، والإمارات العربية المتحدة، وسلطنة عمان، والعراق إلى المستوى الثاني “المعتدل الخطورة” لجهة تفشي كورونا.

بينما ضم المستوى الثالث الدول “عالي الخطورة”، الذي لم تدرج ضمنه أي وجهة عربية إضافية، في تحديث الوكالة الأخير، كلاً من البحرين، والكويت، وقطر، وتونس، والصومال، والأراضي الفلسطينية.

وخلال المستوى الرابع، الذي كان سابقًا أعلى فئة من حيث المخاطر، ويشمل عدد الحالات المرتفع للغاية، أو ظهور متحور جديد مثير للقلق، أو انهيار البنية التحتية للرعاية الصحية، من أي دول ضمن هذا المستوى على صفحة توصيات السفر الخاصة بالمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها.

بينما أدرجت الوكالة مصر، والجزائر، والسودان، وسوريا، واليمن، ضمن فئة المستوى “المجهول” لجهة تفشي كورونا، وذلك جراء عدم توفر المعلومات الدقيقة حول تفشي الفيروس.

وكان مركز الإحصاء الخليجي قد أعلن، مؤخرًا، أن نسبة التعافي من فيروس كورونا بالمملكة ارتفعت إلى 98.4%.

انتقل إلى أعلى