اليوم العالمي للغاليه

اليوم العالمي للمرأة 

هو شاهد عدل 

لجماليه الإسلام 

وروعة اهتمامه بالمرأة

وهو في نفس اللحظة 

يكشف بجلاء 

ما تعانيه المرأة في الغرب 

من الاستبداد 

والابعاد 

والقهر 

والإفساد.

جعلوها كالآله بلا روح 

والأنثى هي الحب والروح 

جعلتها الكنيسه 

من سقط المتاع 

وهي في ديننا 

خير المتاع 

نادو بحريتها 

وهي للأسف الشديد 

تكبيل

 روعتها 

وأنوثتها.

فنقول بكل الحب 

والفخر والاعتزاز 

لشقيقتي المرأة المسلمه :

 

يحق لك الفخر

 بإسلامك وأفنانك ومكانتك 

في حدائق القرآن 

وبساتين السنة 

يحق لك ان تفرحي 

أنك أنت وحدك 

 عالمية الأيام 

عالية المكانة والمقام 

شادية بالحب والاحترام 

زاهية بجواهر الكلام 

أنت شقيقة الروح

وصديقة البوح

ونفديك بالمهج والروح 

لحظاتك 

في ديننا عالمية 

وجودك 

في كوننا أجمل هدية 

فيا معاشر الرجال النبلاء:

احترمو المرأة 

أسعدو بوجودها 

تألقو معها وبها 

افخرو بانجازاتها 

استمتعو بدعواتها 

عيشو أهنا اللحظات 

في رحاب مملكتها 

فهي نهر  السعادة 

وتأكدو  جيدا أن

 روعة التعامل 

واللطف معها 

أجمل عبادة.

انتقل إلى أعلى