كلنا نعلم أن ماخفي كان أعظم

حين تختبئ الحقيقه بين أروقة الغموض وتكون انت من يتعمد اخفاء الواقع بوحشية القمع وتزيد من جراح الحاضر وتشوه صورة المستقبل لتنال من الأفكار وتسيطر عليها بسوداوية الا موضوعية .

حينها لن تتميز بفكرك الذي غذيت به عقول من ساروا على نهجك ولن تفرح كثيرا بما قدمته فهناك من يعي تماماً ما أنت عليه من فكر عقيم لم ينجب ولن ينجب وان حالفه الحظ وخالف التوقعات سينجب حمقاً وقباحة

واقعنا الان بين من يشتري مالايلزمه ويعمل لضياع ماينفعه فتتكدس المهملات الثمينه وتضيع قيمتها حين ترا مايشبهها بجانبها .

فما نحن عليه الآن هو تمجيد لمن لا يستحق والركض خلف التفاهات والحماقه متلاعبين في مقاييس القيم كي نبرر أحداث واقعٍ محدود النظر تركنا الإنجاز خلف قضبان الرفض المؤلم متجاهلين الحقائق لننال المجد دون عناء .

أصبحنا في وقت تولد الفكاهة في المقابر و تذرف الدموع على أنغام الموسيقى وقرع الطبول ولكن .

Ghalameer

انتقل إلى أعلى